http://palscholars.com
إزالة الصورة من الطباعة

تعزية ومواساة بوفاة كوكبة من علماء العالم الإسلامي

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن الله لا يقبض العلم انتزاعًا ينتزعه من العباد، ولكن ‏يقبض العلم بقبض العلماء حتى إذا لم يُبْقِ عالماً اتَّخذ الناس رؤوسًا جهالاً، فسُئِلوا فأفتوا بغير ‏علم؛ فضلوا وأضلوا"   [صحيح البخاري]

الحمد لله ربّ العالمين، والصّلاة والسّلام على سيّدنا محمّد وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان ‏إلى يوم الدّين، وبعد:‏

فقد تلقّت هيئة علماء فلسطين في الخارج ببالغ الصّبر والاحتساب نبأ وفاة ثلاثة من أكابر ‏علماء العالم الإسلامي في مناطق مختلفة منه؛ وهم

فضيلة الإمام الشيخ ‏ عبد الله ماتشانغ تشينغ

الذي وافاه الأجل يوم الإثنين 3/ذو القعدة/1439هـ الموافق 16/تموز "يوليو"/2018م في ‏مدينة شينغ شمال غرب الصين، عن عمر ناهز 73 عامًا، وهو أحد كبار علماء المسلمين في ‏الصّين.‏

 

فضيلة العلامة ‏‏ المرابط الحاج بن فحفو

الذي وافاه الأجل يوم الثلاثاء ‏4/ذو القعدة/1439هـ الموافق 17/تموز "يوليو"/2018م في ‏موريتانيا، عن عمر ناهز 110 سنوات، قضاها في العلم والتعليم.‏

 

فضيلة العالم الشيخ  سعد المرصفي

‏ أستاذ الحديث وعلومه بجامعة الأزهر وجامعة الكويت، الذي وافاه الأجل يوم الثلاثاء ‏4/ذو ‏القعدة/1439هـ الموافق 17/تموز "يوليو"/2018م ‏في الكويت عن عمر ناهز 58 عاماً، مخلفاً ‏عشرات المؤلفات القيمة والتلاميذ الذين يحملون العلم وينشرونه.‏

 

وإنَّنا إذ نعزي الأمّة الإسلامية ونعزي شعوبنا الشقيقة في موريتانيا ومصر والكويت ومسلمي ‏الصين بوفاة هذه الكوكبة من علماء الأمة فإننا نضرع إلى الله تعالى أن يتقبلهم في عباده ‏الصالحين ويرزقهم الفردوس الأعلى ويخلف الأمة خيراً في مصابها ويهيّئ لها من العلماء من يحمل ‏الرّاية من بعدهم، إنّه أكرم مسؤول، وإنا لله وإنا إليه راجعون.

                                                                                                                                                                                                هيئة علماء فلسطين في الخارج

5/11/1439هـ

18/7/2018