إزالة الصورة من الطباعة

الهيئة تزور موريتانيا

زار وفد من هيئة علماء فلسطين في الخارج الجمهورية الموريتانية الإسلامية، وتشكل الوفد من د. همام سعيد نائب رئيس المجلس الاستشاري للهيئة، د. نواف تكروري رئيس الهيئة، د. محمد سعيد بكر عضو المكتب التنفيذي ورئيس لجنة الدعوة في الهيئة.

وكان هدف الزيارة حضور ملتقى بيت المقدس لغرب إفريقيا، وقد شارك في الملتقى وفود لأكثر من 12 دولة من غرب إفريقية.

واستثمر وفد الهيئة هذه الفرصة لعقد لقاءات مع العلماء من وفود عدد من البلاد، فالتقى علماء السنغال وعلماء مالي وعلماء الجزائر وعلماء تونس إضافة إلى علماء موريتانيا والنيجر ونيجيريا وبوركينا فاسو، حيث قام الوفد بزيارة لمركز تكوين العلماء، وتم التوافق على مشاركة المركز بإرسال عالمين في الصيف إلى المجمعات التي تعقدها الهيئة في تركيا، لإعطاء الإجازات والدعم العلمي للمخيمات، وكذلك تعهدت اللجنة بالمشاركة بتسويق تجديد المركز والعمل على دعمه لتمكنه من مهمته على أكمل وجه.

وزار وفد الهيئة رابطة علماء موريتانيا واتحاد الأئمة في موريتانيا في مقر رابطة علماء موريتانيا، وكان الاجتماع برئاسة الشيخ العلامة حمداً بن الناه الأمين العام لرابطة علماء موريتانيا وحضر اللقاء عدد من علماء الرابطة والاتحاد، وبعد التعارف دار الحديث عن أهم السبل الممكنة للعلماء لنصرة قضية فلسطين، وأبدى سماحة العلامة حمداً بن الناه استعداد علماء موريتانيا للمشاركة الفاعلة في أي لقاء أو عمل يدعم قضية فلسطين، وتكرم سماحته بالموافقة على إضافة اسمه واسم الرابطة والاتحاد على قائمة المؤسسات العلمية الموقعة على الميثاق، وتم التوافق على استمرار التواصل بكل الصور المتاحة على طريق خدمة قضية فلسطين وكل قضايا الأمة.

وزار وفد الهيئة أيضاً جمعية الإصلاح للأخوة والتربية، واضطلع على نشاطها، وتم الحديث حول النشاطات المشتركة  الممكنة، لا سيما  المخيمات الشبابية.

هذا، وقد عقد الوفد مجموعة من اللقاءات مع الوفود التي حضرت الملتقى، وعقدت مع مجموعة من هذه الوفود مذكرات تفاهم حول فرز ممثلين للهيئة في هذه البلاد، حيث تمّ عقد مذكرات تفاهم مع كل من:

1-         المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية في غامبيا

2-         التحالف الوطني لدعم قضية فلسطين – السنغال

على أساس أن تتولى الهيئة إرسال دعاة إلى كل بلد، لا سيما شباب قضية فلسطين، وأن يتكفل كل بلد بفرز مندوب لجنة علماء فلسطين من قبلها يتولى التواصل مع الهيئة وإيصال ما تريده إلى علماء البلد ويمثل الهيئة عندهم.