موقعنا الالكتروني يتعرض لهجوم بفيروس صنع حديثاً

الجمعة 10 أغسطس 2012 10:12 ص بتوقيت القدس المحتلة

موقعنا الالكتروني يتعرض لهجوم  بفيروس صنع حديثاً

تعرض موقعنا موقع هيئة علماء فلسطين في الخارج الالكتروني لهجوم عنيف بفيروس من نوع جديد تم صنعه في مدينة رام الله المحتلة, هذا وقد نجحت عملية الاختراق التي كانت موجهة إلى السيرفر الرئيس مباشرة  وليس صفحات الموقع، لذلك فالهجوم لم يكن ظاهراً لزوار الموقع.
هذا وقد نبهنا إلى ذلك إخوة أفاضل ومؤسسة رائدة في رصد مثل هكذا اختراقات وهم الإخوة القائمون على موقع المجد للوعي الأمني حيث أفادنا هؤلاء الإخوة بأنه تم رصد هكرز من مدينة رام الله المحتلة، وأنهم استطاعوا الوصول لسيرفر الموقع وزرع فيروس تجسسي بهدف استخدام إميل الموقع.
كما وأفادونا بأن هذا الفيروس لم يتم رصده بوساطة برامج مكافحة الفيروسات, لأنه تمّ صنعه في رام الله ثم إرساله مباشرة إلى الموقع، فهو غير موجود إلى الآن في قاعدة بيانات برامج مكافحة الفيروسات.
هذا وقد قام القائمون على الدعم الفني والصيانة في الموقع الالكتروني والشركة المضيفة بمعالجة الموضوع على الفور وتنظيف الموقع ثم فحصه بالكامل من جديد واتخاذ اجراءات احتياطية ومشددة في مواجهة احتمال هجمات جديدة محتملة.
وإننا في الموقع الإلكتروني لهيئة علماء فلسطين في الخارج نؤكد على أنّ موقعنا سيبقى صوتاً صداحاً بالحق , داحضاً للباطل, واقفاً في خندق المقاومة والجهاد في سبيل الله تعالى ومنارة تنقل بصدق وشفافية مواقف علماء الحق والصدق في الأمة تجاه قضية فلسطين وقضايا الأمة الإسلامية العادلة, ولن تثني عزمنا ولن تخرس صوتنا محاولات أعدائنا الصهاينة وأذنابهم من العملاء بهجومهم المتكرر.
كما نتوجه بالشكر الجزيل إلى كل من ساعدنا وساندنا لنبقى راية مرفرفة في سماء الصدق والحق. والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون 
 

خاص موقع هيئة علماء فلسطين في الخارج