تقوم المسلم المرابط 2017

الأحد 21 مايو 2017 01:34 م بتوقيت القدس المحتلة

تقوم المسلم المرابط 2017

احمد السلاق

تعريف عام بتقويم المسلم المرابط

تقويم المسلم المرابط :تقويم يرصد حركة الأمة الجهادية من خلال رصد الأحداث التاريخية منذ عصر النبوة وحتى تاريخنا المعاصر .

وتم تسمية هذا التقويم بهذا الاسم لأن المسلم ينبغي أن يكون ذا نية دائمة للرباط في سبيل الله لرفع راية الإسلام خفاقة في مشارق الأرض ومغاربها تطبيقا لقوله تعالى:(من المؤمنين رجالا صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من  قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا)(الأحزاب:23)

وذلك نظرا لأهمية التاريخ في بناء الثقافة الإسلامية المعاصرة معرفيا وفكريا وتصوريا،ومدى دوره الكبير في الحفاظ على الهوية والذات والكينونة الوجودية،وكذلك نظرا لبعده الإستراتيجي في تحديد الانطلاقة الصحيحة من أجل تحقيق المشروع المستقبلي للأمة كان هذا التقويم مساهمة بسيطة في تحقيق هذا الهدف.

إن معرفة التاريخ بكل جوانبه يشكل جبهة مهمة فالمعركة مع الأعداء ليست حربا عسكرية فقط بل حربا ثقافية وحضارية إنها حرب وجود وتراث أيضاً،فمنذ تأسيس دولة اليهود لم يغب عن بال الزعماء الصهاينة المأزق الذي يشكله هذا التاريخ وهو ما تعكسه كلمات ديفيد بن غوريون أول رئيس وزراء صهيوني، الذي قال “الكبار سيموتون، والصغار سينسون".

  • تم طباعة الإصدار الأول من هذا التقويم عام 2013م
  • وطبع الإصدار الأخير عام 2017م .

أحمد السلاق

 

تحميل الكتاب

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الهيئة