تعزية باستشهاد الداعيين الكويتيين د. وليد العلي والشيخ فهد الحسيني

الجمعة 18 أغسطس 2017 01:00 م بتوقيت القدس المحتلة

تعزية باستشهاد الداعيين الكويتيين د. وليد العلي والشيخ فهد الحسيني

بسم الله الرحمن الرحيم

"وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا ۚ بَلْ أَحْيَاءٌ عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ " آل عمران 169

الحمد لله رب العالمين، ولا عدوان إلا على الظالمين، وصلى الله وسلم على قائد المجاهدين محمد وآله وصحبه وأتباعه إلى يوم الدين، أما بعد:

فقد تلقينا في هيئة علماء فلسطين في الخارج ببالغ الصبر والاحتساب نبأ استشهاد الداعيين إلى الله تعالى

د. وليد العلي والشيخ فهد الحسيني

اللذين لقيا ربهما إثر العمل الإجرامي الذي استهدف مدينة بوركينا فاسو في رحلتهما الدعوية يوم الثلاثاء 23/ذي القعدة/1438ه الموافق لـ 15/8/2017

وأننا إذ نعزي الشعب الكويتي الشقيق والأمة الإسلامية جمعاء وأهل الشهيدين وذويهما بهذا المصاب الكبير فإننا نأكد على أن هذه الأفعال الإجرامية التي يلصقها فاعلوها بالإسلام زورا" وبهتانا" لن تستطيع أن تشوه وسطية هذا الدين العظيم ما دام فيه أمثال هذين الشهيدين من الدعاة والعلماء .

وأننا نضرع إلى الله تعالى أن يتقبل الشهيدين في واسع رحمته وأن يسبغ عليهما من رحمته وأن يرزقهما الفردوس الأعلى مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين  وحسن أولئك رفيقا .

وإنا لله وإنا إليه راجعون

هيئة علماء فلسطين في الخارج

23/11/1438هــ

15/8/2017م

خاص موقع هيئة علماء فلسطين في الخارج