بيان حول اعتقال د. ناصر عبد الجواد النائب في المجلس التشريعي الفلسطيني

الخميس 04 يناير 2018 11:00 ص بتوقيت القدس المحتلة

بيان حول اعتقال د. ناصر عبد الجواد النائب في المجلس التشريعي الفلسطيني

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين، وبعد:

فقد تلقينا في هيئة علماء فلسطين في الخارج ببالغ الغضب والاستنكار نبأ إقدام قوات الاحتلال الصهيوني على اعتقال فضيلة الشيخ الدكتور ناصر عبد الجواد أحد أبرز علماء فلسطين ودعاتها والنائب في المجلس التشريعي إثر عودته من رحلة دراسية حصل بموجبها على الدكتوراه في الشريعة الإسلامية دامت بضع سنوات خارج فلسطين، وإننا إذ نستنكر هذه الغطرسة الصهيونية وحملات الاعتقال الظالمة بحق أبناء شعبنا عموماً وعلمائها ودعاتها على وجه الخصوص فإننا نجدد مطالبتنا بوقف التنسيق الأمني مع هذا الكيان المجرم، كما ندعو علماء الأمة ودعاتها إلى فضح هذه الممارسات الصهيونية الإجرامية، وإساءة وجه هذا الكيان الغاصب.

فرّج الله تعالى عن أسرانا جميعاً وعن فضيلة الدكتور ناصر عبد الجواد، إنه وليّ ذلك والقادر عليه.

والحمد لله رب العالمين

هيئة علماء فلسطين في الخارج

16/ربيع الثاني/1439هـ

4/1/2018م

 

خاص موقع هيئة علماء فلسطين في الخارج