رابطة علماء فلسطين تعقد ورشة عمل حول شهداء الأنفاق والإعداد

الأربعاء 18 أبريل 2018 04:26 م بتوقيت القدس المحتلة

رابطة علماء فلسطين تعقد ورشة عمل حول شهداء الأنفاق والإعداد

عقدت رابطة علماء فلسطين ورشة عمل لمناقشة الأحكام الفقهية المتعلقة بشهداء الإعداد العسكري والأنفاق، بمشاركة وحضور لفيف من العلماء وطلبة العلم الشرعي، وذلك اليوم الأربعاء 18/4/2018 م في قاعة مقر الرابطة الرئيس بمدينة غزة. 
وقال رئيس الرابطة النائب د. مروان أبو راس: " تكررت كثيراً حوادث ارتقاء الشهداء داخل الأنفاق، وبدأت تخرج أسئلة من جمهور الناس حول كيفية التعامل مع هؤلاء الشهداء من الناحية الشرعية ، هل يعاملون معاملة شهداء المعركة  أم لا ؟ وأوضح أن العلماء ناقشوا هذه المسألة وتم طرح الأدلة الشرعية المتعلقة بها. 
وقال إن الراجح في هذه المسألة حسب ما أفادت مداخلات العلماء أنه يفرق بين حالتين؛ الأولى: إذا قضى المجاهد نحبه بسبب مباشر من العدو، كقصف النفق أو تغريقه بالماء أو ضخ الغاز السام فيه، فهو شهيد معركة لا يغسل ويكفن في ثيابه.
الحالة الثانية: إذا قضى نحبه بسبب صعقة كهربائية أو أمر لا علاقة للعدو به، فهذا يغسل ويكفن ويصلى عليه كباقي الموتى من المسلمين ، مع التنبيه أن ذلك لا ينقص من أجره ومرتبته العالية عند الله تعالى شيئا.
وفي ختام الورشة تم تكليف لجنة من أ. د. ماهر الحولي و أ. محمد الفرا لصياغة المخرجات النهائية لهذه الورشة لتعميمها على جهات الاختصاص ونشرها للمواطنين للتعامل معها من الناحية الشرعية.

المصدر

http://www.rapeta.ps/Rapta/ar/?page=news&portal=mn&id=1081

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الهيئة