اختتام المؤتمر الدولي عن القدس وإعلان مؤتمر عام 2020م

الأحد 30 ديسمبر 2018 06:00 م بتوقيت القدس المحتلة

اختتام المؤتمر الدولي عن القدس وإعلان مؤتمر عام 2020م

اختتمت فعاليات المؤتمر الدولي "الحياة العلمية في مدينة القدس في العهد العثماني" اليوم الأحد 30/12/2018 والذي نظمته هيئة علماء فلسطين في الخارج وجامعة السلطان محمد الفاتح الوقفية التركية وبلدية باغجلار واستمر ليومين،

وقال د. حافظ الكرمي الناطق الرسمي باسم المؤتمر: "انتهت اليوم الجلسة الثامنة والأخيرة والتي تمّ تقديم 30 بحثاً علمياً فيها، وشهدت الجلسات نقاشاً علمياً مفيداً.

وقد أوصى المؤتمر بعقد مؤتمرات تكمل التوثيق العلمي للحياة العلمية والحضارية والثقافية لمدينة القدس التي تتعرض لحملة تشويه وتذويب لهويتها على يد الاحتلال الصهيوني، مما يستدعي من الأمة نهضةً وقياماً واحداً للدفاع عن مدينة القدس التي تعتبر خزانة لتاريخ الأمة كلها.

واختتم المؤتمر ببيان ختامي فيه توصيات هامة جداً نرجو أن تجد طريقها للتنفيذ في الفترة القادمة"

وقال د. نواف تكروري رئيس هيئة علماء فلسطين في الخارج المنظمة للمؤتمر: "تم _بفضل الله تعالى_ المؤتمر وأنهى أعماله بنجاح، وقد تمّ التوافق مع الشركاء على إصدار (موسوعة القدس) التي تشمل النواحي الثقافية والعلمية والسياسية في جميع عهودها منذ الفتح الإسلامي لها حتى اليوم، بهدف بيان أن مدينة القدس ما تزال حية وأنها مقدسة لدى الأمة في جميع عهودها، وأن الكيان الصهيوني اغتصب مدينة مقدسة لدى المسلمين في الأرض وهي مليئة بكافة نواحي الحياة العلمية والحياتية وغيرها منذ 14 قرناً، وليس كما يزعم بأنها أرض بلا شعب ولا حق للمسلمين فيها!!!

وأيضاً تمّ التوافق مع شركائنا على عقد مؤتمر دولي حول القدس في عام 2020م، وستتم المباشرة بالتحضير له بعون الله تعالى"

خاص موقع هيئة علماء فلسطين في الخارج