محاضرة الشيخ د. محمد راتب النابلسي بعنوان "أصول الدعوة إلى الله "

الجمعة 19 يوليو 2019 11:33 م بتوقيت القدس المحتلة

محاضرة الشيخ د. محمد راتب النابلسي بعنوان "أصول الدعوة إلى الله "

د. محمد راتب النابلسي

ألقى الشيخ د. محمد راتب النابلسي محاضرة بعنوان "أصول الدعوة إلى الله " في الملتقى العلمي الدولي الأول للشباب المقام في مدينة يلوا التركية في الفترة 1/7/2019 حتى 21/7/2019، 
وهذه أفكارها الرئيسة:
١- لا يوجد على وجه الأرض إنسان أفضل ممن دعا إلى الله

٢- الدعاة إلى الله جميعا كالفواكه لهم طعم حلو إلا القليل منهم على وجه الخصوص لهم طعم خاص

٣- الذي لا يدعو ليس متبعا لرسول الله صلى الله عليه وسلم

٤- العالم الداعية يجب أن يقنع الآخر

٥- خصائص الدعوة إلى الله استنبطت من الكتاب والسنة أو من الخبرات الشخصية

٦- الداعية يحاول أن يقنع الناس بالدين لا أن يقمعهم به

٧- الدعوة تتألق وتنجذب إليها النفوس إذا تطابقت مع قوله تعالى "و من أحسن قولاً ممن دعا إلى الله...... الآية "

٨- سألت الشيخ الشعراوي: بم تنصح الداعية؟ فقال في جملة واحدة: ليحذر الداعية أن يراه المدعو على خلاف ما يدعو إليه

٩- الداعية يعلم بالله ويعلم بأمره ويعلم بخلقه ويعلم به

١٠- الذين يبلغون رسالات الله ويخشونه ولا يخشون أحدا إلا الله: الداعية الذي يخشى أحدا غير الله يسكت عن الحق خوفا ويتكلم بالباطل تملقا

١١- المنهج الدعوي تام عددا وكامل نوعا

١٢- القاعدة الأولى للدعوة هي القدوة قبل الدعوة

١٣- استقيموا يُسْتَقَم بكم

١٤- متى تستقيم إذا تيقنت أن الآمر علمه يطولك وقدرته تطولك، إذن لا يمكن أن تعصيه.

١٥- القاعدة الثانية للدعوة هي الإحسان قبل البيان

١٦- المؤمن مقيد بعلم الله

١٧- هذا الدين لا يمكن أن تخطف ثماره إلا بالاستقامة "وتوبوا إلى الله جميعاً"

١٨- املأ قلب من تحدثه بإحسانك ليفتح لك ..... ببيانه

١٩- الأنبياء لهم مهمتان: مهمة التبليغ والقدوة لأن الناس يتعلمون بعيونهم لا بآذانهم

٢٠- التفكر أقصى طريق إلى الله

٢١- إذا أردت الدنيا فعليك بالعلم وإذا أردت الآخر فعليك بالعلم وإذا أردتهما معا فعليك بالعلم إلا أن العلم لا يعطيك النصف إلا إذا أعطيته الكل.

خاص موقع هيئة علماء فلسطين في الخارج