القرآن قول ثقيل!!!

الأربعاء 19 فبراير 2020 10:56 ص بتوقيت القدس المحتلة

القرآن قول ثقيل!!!

د. صلاح الخالدي

ليس هذا كلامي، بل هو كلام الله الجليل..
قال تعالى: ( إنا سنلقي عليك قولاً ثقيلاً ) المزمل
ما معنى كون القران قولا ثقيلا ؟؟
هو ثقيل في اتزانه، في رسالته، في مضامينه، في حقائقه..
هو ثقيل في اثره، وفي قوته، وفي تربيته، وفي اهدافه، وفي تحديه، وفي جهاده،
هو ثقيل في اعجازه، وفي استمراره، وفي خلوده، وفي مسيرته
هو ثقيل في تفسيره، وفي علومه، وفي احكامه
والقران ثقيل في جهاده، وفي معاركه، وقي ثباته امام اعدائه
والقران ثقيل في رسوخه، جذوره تضرب في اعماق البشرية، وهي تستعصي على الاجتثاث، وهو واقف يتحدى الاعداء.
لم يحارب كتاب في الوجود كما حورب القران، ومعارك القران لم تتوقف يوما خلال خمسة عشر قرنا، ولم يخسر للقران معركة، لانه ثقيل..
وسيبقى قويا ثقيلا منصورا حتى قيام الساعة..
والذين يحاربون القران هم الخائبون الخاسرون الاغبياء الاشقياء.
ينطبق على كل غبي منهم قول القائل :
كناطح صخرة يوما ليوهنها ...........فما وهاها واوهى قرنه الوعل
هذا هو قرانكم الثقيل يا جنود القران.. فبورك لكم......

خاص موقع هيئة علماء فلسطين في الخارج