تقارير القدس رقم23

السبت 31 أكتوبر 2020 08:01 ص بتوقيت القدس المحتلة

تقارير القدس رقم23

لتحميل الملف pdf

https://drive.google.com/file/d/1_uBewo14fXbgOyOzFzS1bcumbl0BGjHV/view?usp=sharing

تقرير الأسبوع الرابع من شهر أكتوبر (10) عام 2020م حول الاعتداءات الصهيونية على مدينة القدس والمسجد الأقصى المُبارك

نشرة تصدر عن وحدة القدس بوزارة الأوقاف والشئون الدينية -غزة

وقسم شؤون القدس في هيئة علماء فلسطين في الخارج

    

نَنقلُ لكم واقع مدينة القدس والمسجد الأقصى المُبارك، واعتداءات الاحتلال الصهيوني عليهما، على النحو التالي:

اقتحامات المسجد الأقصى المُبارك:

- في يوم الإثنين اقتحم أكثر من 100 مستوطن صهيوني أمس المسجد الأقصى المُبارك من جهة باب المغاربة الواقع تحت سلطة الاحتلال الصهيوني والمغلق في وجه المقدسيين منذ أكثر من 53 سنة، وللعلم فأن المقتحمين للمسجد الأقصى المبارك يدخلون دائما من هذا الباب المحتل.

- وفي يوم الثلاثاء 2020/10/27م، جدّدت عصابات من المستوطنين، بينهم طلبة معاهد تلمودية، اقتحامها الاستفزازي للمسجد الأقصى المُبارك، من باب المغاربة، تحت حراسة معززة من قوات الاحتلال. وبحسب الأوقاف الإسلامية فقد اقتحم 75 مستوطناً المسجد المُبارك، ونفذوا جولات فيه واستمعوا لشروحات حول أُسطورة الهيكل المزعوم، وغادروا المسجد من باب السلسلة.

اعتقال وتنكيل وإبعاد:

- في يوم الإثنين 2020/10/26م؛ اعتقلت قوات الاحتلال، مجموعة من السيدات الفلسطينيات من منطقة "باب العامود" (أشهر أبواب القدس القديمة). وذلك بحجة "عدم قانونية تواجدهن في القدس والدخول إلى المدينة بطريقة غير قانونية".

- الاحتلال يعيد اعتقال المحررة الحرّة بيان فرعون.. علمًا أنها أمضت 3 سنوات ونصف في سجون القهر الصهيونية..  ولم يمضِ على تحررها 5 أشهر.

- الاحتلال يبعد حارس الأقصى المُبارك: عيسى بركات، عن المسجد 3 أشهر. 

- عائلة الأسير المقدسي: هشام بشيتي تقول: " الاحتلال منذ التاسع من الشهر الجاري، يعزل الأسير: هشام ويمنع زيارته من قبل والديه ومحاميه ويزعم اتهامه بملف سري ".

- قوات الاحتلال تعتقل نائب مدير أوقاف القدس د. ناجح بكيرات من مبنى مديرية التعليم الشرعي والوعظ والإرشاد قرب باب السلسلة في القدس.

- النواب المقدسيون المهددون بالإبعاد عن القدس يبعثون رسالة لرئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية؛ لرفض خطوة الاحتلال بمصادرة إقامات المقدسيين وطردهم خارج المدينة.

هدم بيوت ومنشآت، وتشريد للسكان:

- أخطرت بلدية الاحتلال في القدس المواطن المقدسي؛ هيثم مصطفى من بلدة العيسوية وسط القدس بهدم محله التجاري ذاتيا قبل حلول المساء، وإلا فسيقوم الاحتلال بتغريمه غرامات مالية باهظة بحجة عدم الترخيص، وقد سبق أن أجبر مصطفى على هدم محله ثلاث مرات في السنوات الماضية.

- أجبرت بلدية الاحتلال، المواطن ماجد مصطفى السلايمة، على هدم منزله، في بيت حنينا، ذاتيًا، بحجة البناء دون ترخيص.

- الثلاثاء2020/10/27م عملية هدم كبيرة، تقوم بها سلطات الاحتلال، في مخيم: شعفاط وحي الأوقاف وضاحية السلام، حيث دمرت جرافات الاحتلال، تحرسها قوة عسكرية معززة، بناية قيد الإنشاء، مؤلفة من طابقين: الأول عبارة عن مخازن، أما الثاني قيد الإنشاء"، وتبلغ المساحة 700 مترًا مربعًا. وأوضحت عائلة حمود انها بدأت ببناء البناية نهاية العام الماضي، وأصدرت البلدية مؤخرا قرار "وقف البناء"، ثم قرار الهدم النهائي، وأمهلتهم حتى يوم الخميس القادم لتنفيذ "الهدم الذاتي" إلا أن البلدية قامت بذلك.

- كما هدمت جرافات الاحتلال غرفة في منطقة ضاحية السلام في مخيم شعفاط.

- كما اقتحمت طواقم البلدية والجرافات قرية جبل المكبر جنوب القدس، وهدمت بركسا.

- الأربعاء2020/10/28م قوات الاحتلال الإسرائيلي تهدم مسكنًا في تجمع "واد أبو هندي" البدوي، الواقع بين مدينة القدس وبلدة العيزرية، والمطل على مستوطنة "كيدار"، تعود ملكيته للمواطن عمر سليمان.

- الأربعاء 2020/10/28م هدمت بلدية الاحتلال، بناية في قرية صور باهر، جنوب القدس، بحجة البناء دون ترخيص، واقتحمت قوات الاحتلال برفقة الجرافات وطواقم البلدية، قرية صور باهر، وحاصروا عمارة تعود لعائلة طرشان، ثم شرعوا بهدمها، والبناية السكنية مؤلفة من طابقين: شقة سكنية في الطابق الثاني، ومحلات تجارية في الطابق الأول.

استيطان:

- مخطط استيطاني جديد يهدد بلدة بيت حنينا.. حيث أودعت ما تسمى بلجنة التنظيم والبناء الإسرائيلية خارطة هيكلية لإقامة حي استيطاني جديد يشمل 56 وحدة استيطانية، وشق شارع في القدس المحتلة، وذلك رغم اتفاقيات التطبيع العربية الجديدة ويمتد المشروع على مساحة 26 دونماً من الأراضي المصادرة في القدس المحتلة.

 منع الترميم والصيانة لمباني القدس والمسجد الأقصى:

- بسبب منع الترميم والصيانة لمباني القدس؛ صور خطيرة، للزاوية التي تحتضن قبر الصحابي الجليل: عبادة بن الصامت- رضي الله عنه، يشاهد فيها بوضوح سقوط وتفسخ حجارة فوق قبره، وأجزاء من هذه الحجارة تتساقط حجراً حجراً، والتي تقع في مقبرة باب الرحمة، الملاصقة لسور المسجد الأقصى المُبارك.

تفاعل:

- كثَّفت شخصيات ونشطاء من القدس المحتلة دعواتها لشد الرحال إلى المسجد الأقصى المُبارك والرباط فيه اليوم الخميس 2020/10/29؛ بمناسبة المولد النبوي الشريف، وانتصارًا وحبًّا للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم.

خاص موقع هيئة علماء فلسطين في الخارج