خبر : بيان رقم (6) تصريح صحفي (لاستنكار العدوان على أم الفحم، واغتيال كمال ناجي)

السبت 09 يناير 2010 11:01 ص بتوقيت القدس المحتلة

1. تستنكر هيئة علماء فلسطين في الخارج العدوان العنصري الذي تعرضت له مدينة أم الفحم (أم النور) في فلسطين المحتلة من قبل قطعان المتطرفين العنصريين الصهاينة، وتحيي الهيئة صمود أهلنا البواسل في أم الفحم وتصديهم لهذا العدوان السافر، وتدعوهم وجميع أهلنا في فلسطين المحتلة لمزيد من الثبات والصمود والتصدي لممارسات الاحتلال العنصرية، كما تحذر الهيئة من أن يكون هذا العدوان مدخلاً لمزيد من الضغط باتجاه تهجير المزيد من أهلنا في فلسطين، وتدعو كافة الجهات الفلسطينية والعربية والإسلامية والدولية لاتخاذ كافة الإجراءات التي تحول دون تكرار هذا العدوان، وبما يضمن القضاء على فكرة الترانسفير وبشكل نهائي.

2. تنعى هيئة علماء فلسطين في الخارج ببالغ الحزن والأسى وبمزيد من الرضا بقضاء الله وقدره الدكتور كمال ناجي، أحد قادة فتح البارزين في الساحة اللبنانية، الذي استشهد في حادث اغتيال أثيم مع ثلاثة من رفاقه بالقرب من مخيم المية ومية جنوب لبنان في 23/3/2009، سائلين الله أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يلهم أهل الفقيد الصبر والسلوان. وإن الهيئة إذ تستنكر هذه الجريمة فإنها تدعو للتحقيق فيها، وإنزال العقوبة الشرعية في الجناة، قال تعالى: " ولكم في القصاص حياة يا أولي الألباب ".

 

المكتب التنفيذي لهيئة علماء فلسطين بالخارج
28 ربيع أول 1430هـ
25 آذار2009م