‫بيان حول التفجيرات الإجرامية التي استهدفت مطار اسطنبول

الأربعاء 29 يونيو 2016 11:15 م بتوقيت القدس المحتلة

‫بيان حول التفجيرات الإجرامية التي استهدفت مطار اسطنبول

بسم الله الرحمن الرحيم

( وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِناً مُتَعَمِّداً فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِداً فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَاباً عَظِيماً )

 

الحمد لله ربّ العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسانٍ إلى يوم الدين، وبعد: 
فقد تلقينا ببالغ الغضب والاستنكار أنباء التفجيرات والاعتداءات الإجرامية الأثيمة التي استهدفت مطار أتاتورك في مدينة اسطنبول في العشر الأواخر من شهر رمضان شهر الرحمة في انتهاك واضح لحرمة الإنسان وحرمة هذا الشهر الكريم، وأسفرت عن استشهاد وجرح العشرات من الأبرياء في جولةٍ جديدة تمتد فيها يد الإرهاب إلى تركيا الشقيقة التي كانت وما زالت سنداً وعوناً لقضايا الأمة في مقدمتها القضية الفلسطينية ونصيراً للشعوب المظلومة والمستضعفة في أنحاء الأمة بل العالم كله.
وإننا في هيئة علماء فلسطين في الخارج إذ ندين ونستنكر هذا العمل الإجرامي فإننا نؤكد على الآتي:
أولاً: نتوجه ببالغ التعزية والمواساة إلى ذوي الشهداء وإلى تركيا رئاسةً وشعباً بهذا المصاب الأليم، كما نعزي الأمة الإسلامية فإنَّ مصاب تركيا هو مصاب الأمة كلها، وإن شعوب الأمة كلها تعيش ألم تركيا ويتداعى الجسد الإسلامي بالسهر والحمى لما أصاب تركيا وشعبها في هذا الحادث الإجرامي الأليم، ونتوجه إلى الله تعالى بالدعاء أن يشفي الجرحى ويخفف آلامهم.
ثانياً: إن وقوف الأمة اليوم بشرائحها كافة وفي مقدمتها العلماء إلى جانب تركيا في مواجهة الإجرام الذي يستهدفها ويستهدف النموذج الفذ الذي تجسّده ولا يرون ولا يروق لكثيرٍ من الأنظمة والجهات هو واجبٌ تفرضه الشرعية وتحتمه الأخلاق والقيم وتسارع إليه النفوس الأبية الحرّة، وإن استهداف تركيا هو استهدافٌ للأمة كلها، ومساندة تركيا في مواجهة الارهاب والإجرام هو مساندةٌ لقضايا الأمة كلها.
ثالثاً: إنّ الإسلام براءٌ من هذه الأفعال الإجرامية التي يحاول البعض إلصاقها بالإسلام أو تنفيذها باسمه، ومن واجب العلماء فضح هؤلاء المجرمين وارتباطاتهم وتوعية الشباب المسلم بخطرهم وردّ شبهاتهم ودحض أفكارهم الباطلة.
رحم الله الشهداء وعجّل بشفاء الجرحى والمصابين وحمى تركيا وقيادتها وشعبها من كيد الكائدين وإجرام المجرمين، إنه أكرم مسؤول وبالإجابة جدير.

هيئة علماء فلسطين في الخارج

24/رمضان/1437هـ 
29/06/2016م

‫بيان حول التفجيرات الإجرامية التي استهدفت مطار اسطنبول

خاص موقع هيئة علماء فلسطين في الخارج