كتاب الشهر رقم 4

الثلاثاء 25 مايو 2021 04:39 م بتوقيت القدس المحتلة

كتاب الشهر رقم 4

الدعوة الإسلامية حقيقتها وفضلها وأهميتها

صدر عن دار القلم في دمشق والدار الشامية في بيروت ودار البشير في ‏جدة كتاب بعنوان: الدعوة الإسلامية حقيقتها فضلها أهميتها، لمؤلفه الشيخ ‏جمال إسماعيل "أبو ضياء"، تناول فيه الكاتب الخطوط العريضة للدعوة ‏الإسلامية من خلال مباحث هامة في بابها. ‏

وهذا فيديو مختصر يشرح فيه المؤلف نبذة عن الكتاب:

https://youtu.be/REbSZDgYStk

قصة الكتاب:

هو في الأصل فصل من رسالة الماجستير (الدعوة ‏الإسلامية في الحقل الطلابي)، من كلية الإمام الأوزاعي ‏‏– بيروت، في حوالي 500 صفحة، وتمت طباعة الفصل الأول فقط من ‏هذه الرسالة مع بعض الإضافات، ليسهل تداوله وقراءته، فكان هذا ‏الكتاب

محتويات الكتاب:

يتكون الكتاب من أربعة فصول، حيث تناول المصنف في الفصل الأول ماهية الدعوة وأهدافها وأركانها، حيث عرّف المؤلف الدعوة الإسلامية بالاصطلاح تعريفا جامعا مانعا بعيدا عن الإنشائيات والعواطف وبين فيه الفرق والعلاقة بين الدعوة والتربية وبين الدعوة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

أما الفصل الثاني فقد تناول فيه فضل الدعوة الإسلامية وحكمها وذلك من خلال الآيات والأحاديث والآثار وما جاء فيها من تفاسير وشروح قيمة للعلماء والمفكرين، وبين حكم الدعوة الإسلامية وجمع بين القولين متى يكون فرض عين ومتى يكون فرض كفاية، وتطرق إلى مسألة مهمة وهي أن الدعوة إلى الله عز وجل فريضة على الأنبياء والرسل وعلى أممهم أيضا، وفريضة على أمة محمد صلى الله عليه وسلم وعلى الأمم السابقة، فهي فريضة قديمة بنص الكتاب والسنة وأقوال العلماء الأعلام.

أما الفصل الثالث فقد تحدث الكاتب فيه عن ضرورة الدعوة الإسلامية وأهميتها وذكر فيه أقوال لفلاسفة ومفكرين مسلمين وغير مسلمين وأدباء معاصرين تشهد على محاسن الدعوة الإسلامية وأنها الملاذ الوحيد للبشرية.

وفي الفصل الرابع تحدث المؤلف فيه عن تجارب دعوية ناجحة ورائعة من التراث الزاهر والواقع الحاضر ومن هذه التجارب تجربة بعنوان وفاء منقطع النظير، وتجربة بعنوان أمة ورجل، وأخرى بعنوان شيخ ومرقص، وأخيرة بعنوان جاد والقرآن الكريم.

الغرض من تصنيف الكتاب:

بين المؤلف الغرض من هذا الكتاب، فقال: هناك ثلاثة أهداف أساسية:

الهدف الأول: تحفيز المسلمين للقيام بواجب الدعوة إلى الله إخلاصا وإتقانا.

الهدف الثاني: بيان محاسن الدعوة الإسلامية وتبصير غير المسلمين بهذه المحاسن لاسيما في هذا الزمان الذي تشن فيه حرب شعواء على الإسلام والمسلمين وعلى الرسول والرسالة والمقدسات.

الهدف الثالث: تثبيت المعادلة التالية وهي أن الدعوة إلى الله تعني العودة إلى الله، والعودة إلى الله تعني العودة إلى فلسطين، والعودة إلى فلسطين تعني انتشار الأمن والأمان والبركة في العالم أجمع حينما تعود فلسطين إلى أهلها الشرعيين. قال الله تعالى: (ونجيناه ولوطا إلى الأرض التي باركنا فيها للعالمين)

سيرة ذاتية موجزة لمؤلف الكتاب

البيانات الشخصية:

  • الاسم: جمال محمود إسماعيل.
  • الميلاد: من مواليد مخيم عين الحلوة في صيدا لبنان سنة 1967.
  • البلد: فلسطيني من بلدة طرعان قضاء الناصرة في شمال فلسطين.

الشهادات العلمية:

  • حاز على شهادتي البكالوريوس والماجستير من كلية الأوزاعي في بيروت.
  • حصل على إجازات علمية من شيوخ أمثال الشيخ حسن قاطرجي والشيخ بسام الحمزاوي حفظهما الله، وكذلك المشايخ رمزي دمشقية والشيخ محمد كنعان رحمهما الله تعالى.

الخبرات العملية:

  • يمارس الخطابة والتدريس في المساجد منذ عام 1989م كما وعمل إمام وخطيب مسجد الفاروق في مخيم عين الحلوة منذ 1994 حتى تاريخه.
  • مدير مجمع ودار الفاروق للحفظ والتلاوة.
  • أسس مع ثلة من إخوانه "اتحاد الطلبة المسلمين في عام 1410 هـ /1989م.
  • عضو لجنة مادة التربية الإسلامية في مدارس الأونروا في لبنان.
  • عمل محررا في مجلة الهداية (24 عددا) والبشائر (24 عددا) كما وأصدر رسالة المسجد (38 عدد).
  • معد ومقدم برنامج إذاعي في إذاعة الإسراء المحلية بعنوان: فضائل إسلامية في ضوء الكتاب والسنة (12 حلقة).

من مؤلفاته المطبوعة:

  • الدعوة الإسلامية حقيقتها وفضلها وأهميتها.
  • الدروس الميسرة في الحج والعمرة.
  • الأنوار البهية في إيضاح العقيدة الإسلامية.

من مؤلفاته غير المنشورة:

  • الدعوة الإسلامية في الحقل الطلابي.
  • البعث بعد الموت: حقيقته وضرورته والرد على من أنكره.
  • الطفولة في الإسلام: رعاية ومسؤولية.
  • الدعوة السنوسية من الزاوية إلى الدولة.
  • الفتوحات القدسية شرح العقيدة الطحاوية.

يطلب الكتاب في لبنان صيدا من مكتبة روابي القدس، وفي عين الحلوة ‏من دار الفاروق، وفي بيروت من مكتبة الرسالة مقابل الجامعة العربية.‏

نسأل الله تعالى أن تعم فائدة الكتاب المسلمين وغير المسلمين من طلاب ‏الحقيقة والباحثين عن اليقين في قضايا الدنيا والدين والحمد لله رب ‏العالمين.

نتمنى لكم قراءة مفيدة

خاص موقع هيئة علماء فلسطين في الخارج