بيان حول استشهاد مجموعة من المقاومين في مخيم جنين

الإثنين 16 أغسطس 2021 07:24 م بتوقيت القدس المحتلة

بيان حول استشهاد مجموعة من المقاومين في مخيم جنين

بسم الله الرحمن الرحيم

‏{ وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا ۚ بَلْ أَحْيَاءٌ عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ } ‏آل عمران: 169‏

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين، وبعد:

فقد تلقّت هيئة علماء فلسطين ببالغ الغضب الأنباء القادمة من جنين البطولة والتي تفيد بتصفية أربعة من أبناء الشعب الفلسطيني على أيدي قوّات الاحتلال الصّهيوني.

وأمام هذه الجريمة الصهيونية الجديدة تؤكد الهيئة على الآتي:

أولًا: إنّ هذه الجريمة الصهيونيّة تجدد التأكيد على أن الطبيعة الإجرامية متأصلة في العدو الصهيوني، ومن أراد أن يكون الذئب الشرس حملًا وديعًا فقد طلب المستحيل، فالإفساد في الأرض والقتل والتشريد هو دأبهم وديدنهم.

قال تعالى: {وَقَضَيْنَا إِلَىٰ بَنِي إِسْرَائِيلَ فِي الْكِتَابِ لَتُفْسِدُنَّ فِي الْأَرْضِ مَرَّتَيْنِ وَلَتَعْلُنَّ عُلُوًّا كَبِيرًا} الإسراء: 4

 

ثانيًا: تجدد الهيئة تأكيدها أنّ الطريق لدحر المحتل الغاصب وعملائه هو طريق الجهاد والاستشهاد فهو طريق حياة الأمة وكرامتها وتحريرها وعزتها

قال تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَجِيبُوا لِلَّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُمْ لِمَا يُحْيِيكُمْ ۖ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَحُولُ بَيْنَ الْمَرْءِ وَقَلْبِهِ وَأَنَّهُ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ} الأنفال: 24

 

ثالثًا: تستنفر الهيئة جهود المقاومين الأبطال في الضفة الغربية لمواجهة قوات الكيان الصهيوني بكل ما تملكه من عدة وعتاد مهما كان يسيرًا؛ فأنتم أصحاب الحق وعليكم إعداد ما تستطيعون والنصر من عند الله تعالى القائل: {قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللَّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُّؤْمِنِينَ} التوبة: 14

 

رابعًا: تدين الهيئة تخادل السلطة الفلسطينية وأجهزتها الأمنية أمام اقتحامات الصهاينة، وتجدد مطالبتها لهم بالتخلي عن الخضوع للتنسيق الأمني الذي يصم فاعله بخيانة الله ورسوله والمؤمنين وخيانة الأقصى ودماء الشهداء، وتدعو الهيئة إلى إطلاق أيدي المقاومين في الضفة الغربية والالتحام بشعبنا الفلسطيني ومقاومته الباسلة.

 

الرحمة للشهداء الأبطال والخزي والعار للمتخاذلين، والله غالب على أمره ولكنّ أكثر الناس لا يعلمون.

هيئة علماء فلسطين                                                       .

              7/محرم/1443هـ   

                16/8/2021م

خاص موقع هيئة علماء فلسطين في الخارج